المؤتمر الدولي لرياضة المرأة العربية يستضيف بطلات العرب في الألعاب الاولمبية

شيد نيوز :
واصل اللجنة المنظمة للمؤتمر الدولي (رياضة المرأة العربية – التحديات والفرص) والذي سيقام في العاصمة المصرية القاهرة من 27 الى 30 مارس اذار 2019  برعاية جامعة الدول العربية. تواصل الكشف عن أبرز الاسماء المشاركة والتي شكلت زخما اعلاميا واسعا في الوطن العربي .
وباعلان اللجنة المنظمة استضافة بطلات العرب في الألعاب الأولمبية الصيفية حيث يشاركن في واحدة من الندوات الكبرى للحديث عن إضاءات ونجاحات حققتها المرأة العربية في الساحات الأولمبية.
 وقد أعلنت البطلات (نزهة بيدوان، حسناء بنحسي من المغرب، حسيبة بولمرقة، نورية مراح، صرايا حداد من الجزائر، إيناس بوبكري من تونس، هداية ملاك، عبير عبد الرحمن من مصر) مشاركتهن في المؤتمر مما جعل من المؤتمر مادة دسمة لكافة وسائل الإعلام العربية من مشرقها إالى مغربها لما لتلك الأسماء من باع طويل في الملاعب الرياضية ونجاحهن في تسجيل انجازات أولمبية غير مسبوقة.
والى جانب استضافة بطلات الأولمبياد فان المؤتمر يتسقبل أبرز الباحثين والأكاديميين من مختلف الجامعات العربية إلى جانب حضور وفود للمؤسسات الرياضية في الوطن العربي ..، ويقام المؤتمر في فندق انتركونتنتال سيتي ستارز بالقاهرة برعـاية وحضور وزير الشباب  والرياضـة، وزير التضـامن الاجتماعي، رئيس المجلـس القومـي للمرأة وأمين المجلـس القومـي لشئون الإعـاقة في مصر الى عدداً من الوزراء والشخصيات القيادية العربية.   
ولأول مرة يقام مؤتمر دولي لرياضة المرأة العربية بهذا الزخم من حيث عدد المشاركين ونوعية المحاور التي سيتم عرضها ومناقشتها خلال أيام المؤتمر، فسوف تعرض نماذح للتحديات وتجارب النجاح لمؤسسات حققت نجاحات واسعة على مستوى الوطن العربي وقدمت بصمات جلية لدعم رياضة المرأة ومن أبرز تلك المؤسسات (مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة – لجنة المرأة والرياضة بمجلس دبي الرياضي – لجنة رياضة المرأة بالاتحاد العربي للرياضة الجامعية بأبوظبي - الاتحاد العام لرياضة المرأة بالجمهورية اليمنية – اللجنة الرياضية النسوية بدولة جيبوتي والصومال والسودان، جمعية بيروت ماراثون بلبنان) .
ويشهد المؤتمر إقبالا غير مسبوق على المشاركة من كافة أنحاء الوطن العربي حيث سجل عدد كبير من الباحثين والأكاديميين لطرح الأبحاث التي سيتحدثون من خلالها عن العديد من المحاور التي تبرز جوانب الإنجاز في رياضة المرأة على مستوى الوطن العربي والإقليم حيث باتت العديد من الجهات تتصدى لتنظيم أبرز التظاهرات العربية والقارية في مجال الرياضة النسائية  باعتبار ان الممارسة الرياضية حق وأسلوب حياة لما لها من مكتسبات عدة على مستوى البدن والصحة والعقل.
ومن جانبها تؤكد رئيس اللجنة الإعلامية للمؤتمر الأستاذة / هبة الصباغ أن قضية رياضة المرأة العربية تستند على الإعلان العالمي لحقوق الانسان والإعلان العالمي لحقوق المرأة، واللذان يؤكدان حق المرأة في المشاهدة والممارسة الترويحية والتدريب والمنافسة للبطولة. الأمر الذي دفع  لتنظيم سلسة مؤتمرات عن رياضة المرأة العربية للوقوف على كافة التحديات وإبراز وتأصيل التجارب الناجحة، بهدف  دعم رياضة المرأة العربية، واتاحة الفرص من خلال أصحاب الفكر والقادة والعلماء والباحثين في مجال التربية البدنية وعلوم الرياضة على مستوى العالم لعرض التجارب وطرح الأفكار والبرامج والمشروعات الحديثة، لتحديد خارطة ناجحة لرياضة المرأة العربية في السنوات القادمة.
TAG

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *