العد التنازلي لانطلاق المؤتمــر الــدولي لرياضة المرأة العربية

التحديات والفرص أبرز المحاور على طاولة القادة الرياضيين العرب 
بدأ العد التنازلي لانطلاق المؤتمر الدولي لرياضة المرأة العربية الذي تنظمه الجمعية المصرية للاجتماع الرياضي تحت عنوان "التحديات والفرص" والذي ينظم في العاصمة المصرية القاهرة خلال الفترة من 27 الى 30 مارس 2019  برعاية جامعة الدول العربية .
ويقام المؤتمر في فندق انتركونتنتال سيتي ستارز بالقاهرة برعـاية وحضور كل من وزير الشباب  والرياضـة، وزير التضـامن الاجتماعي، رئيس المجلـس القومـي للمرأة وأمين المجلـس القومـي لشئون الإعـاقة في مصر الى جانب العديد من الشخصيات العربية  ومشاركة واسعة من عدد كبير من الباحثين من مختلف الجامعات العربية الى جانب القيادات العربية التي تمثل ابرز المؤسسات الرياضية في الوطن العربي  ويتشرف المؤتمر بكون مؤسسة بهية لاكتشاف وعلاج سـرطان الثدي للسيدات هي الراعي الخيـري للحدث.

ويتضمن المؤتمر العديد من الفعاليات الكبرى أهمها :
 استضافة بطلات العرب في الألعاب الأولمبية الصيفية حيث يشاركن في واحدة من الندوات الكبرى للحديث عن إضاءات ونجاحات حققتها المرأة العربية في الساحات الاولمبية. حيث اعلنت كل من البطلات (نزهة بيدوان، حسناء بنحسي من المغرب، حسيبة بولمرقة، نورية مراح، صرايا حداد من الجزائر، مروى العمري، إيناس بوبكري من تونس، هداية ملاك، عبير عبد الرحمن من مصر) مشاركتهن في المؤتمر.
وكشف رئيس المؤتمر ورئيس الجمعية المنظمة للحدث الاستاذ الدكتور عصام الهلالي أن المؤتمر سيعرض نماذح للتحديات وتجارب النجاح لمؤسسات حققت نجاحات واسعة على مستوى الوطن العربي وقدمت بصمات جلية لدعم رياضة المرأة ومن ابرز هذه المؤسسات  (مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة – لجنة رياضة المرأة بمجلس دبي الرياضي – لجنة رياضة المرأة بالاتحاد العربي للرياضة الجامعية بأبوظبي - الاتحاد العام لرياضة المرأة بالجمهورية اليمنية – اللجنة الرياضية النسوية بدولة جيبوتي والصومال والسودان  الى جانب مؤسسات اخرى سيتم الكشف عن هويتها قريبا.) كما نوه الهلالي على أهمية الإعلان عن أول جائزة من نوعها في مجال التربية البدنية وعلوم الرياضة على مستوى الوطن العربي والعالم استحدثها مدير المؤتمر وأمين عام الجمعية الدكتور / محمود هاشم وهي (جائزة أفضل معلمة للتربية البدنية بكل دولة عربية) ومن المتوقع أن يكون لتلك الجائزة شأن كبير في المستقبل وسوف تنافس الجوائز العالمية..، ورؤية الجائزة (تحقيق مستقبل أفضل لحصة التربية البدنية المدرسية بكل مدارس الوطن العربي) وتتمحور رسالة الجائزة في تعظيم الدور والمهنة لدى معلمي التربية البدنية في الوطن العربي والتأكيد على أهمية النشاط البدني في تحقيق الشخصية المتكاملة بدنياً ونفسياً وصحياً واجتماعياً للفرد.
كما أثنى الهلالي على الجهود الموفقة التي يقوم بها عضو اللجنة العليا والمنسق العام للمؤتمر الاستاذ خالد الهميم في جلب العديد من الشخصيات والقيادات الرياضيه لحضور هذه المناسبه الأمر الذي ساهم وبشكل واضح في إعطاء الحدث أهمية على كافة المستويات العربية.
ومن بين الفعاليات الكبرى خلال المؤتمر هو اهتمام الأمانه العامة لجمعية كليات كليات وأقسام ومعاهد التربية الرياضية العربية والذي يمثلها أ.د. هاشم إبراهيم – الأمين العام للجمعية وعميد كلية التربية الرياضية بالجامعة الأدرنية، والجدير بالذكر أن الجمعية تضم عمداء كليات ورؤساء أقسام ومديري معاهد التربية الرياضية بجميع الدول العربية. 
ويستهدف الاجتماع عرض انجازات الجمعية السابقة ودراسة الخط والبرامج والمشروعات المستقبلية للجمعية..، ويعد انعقاد هذا الاجتماع خلال المؤتمر بمثابة دعم معنوي كبير يؤكد على أهمية الحدث وما يتبناه من قضايا ملحة تستهدف دعم رياضة المرأة العربية.
ويتبنى المؤتمر العديد من المحاور والموضوعات الملحة والمرتبطة برياضة المرأة العربية من بينها الثقافة الرياضية للمرأة العربية وواقع رياضة المرأة العربية وما تواجهه من تحديات والتجارب العربية والعالمية الناجحة في قطاع رياضة المرأة والمستقبل التشريعي والقانون لرياضة المرأة والإعلام الرياضي وأدواره تجاه رياضة المرأة العربية وكرة القدم النسائية العربية (واقع وتطلعات) والتدريب الرياضي للمرأة (من أصحاب الهمم) في ضوء التطور التكنولوجي واستراتيجيات انتقاء المرأة العربية الموهبة وصناعة البطلة الأولمبية الى جانب تمكين المرأة العربية من الممارسة والمنافسة وإدارة الرياضة.
وبحسب الهلالي فسيتحدث في المؤتمر عدد كبير من أبرز القادة الرياضيين والمسؤولين في الرياضة العربية بوصفهم خبراء  بالسياسات العربية تجاه المرأة (الممارسة للرياضة  - الموهبة الرياضية - المنافسة للبطولة - من ذوي الإعاقة)، ومن بين المتحدثين الأستاذ الدكتور / أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، الدكتورة / غادة والي وزير التضامن الاجتماعي، الأستاذ الدكتور / أشرف مرعي – أمين المجلس القومي لشئون الإعاقة، و الشيخة / حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة - رئيس لجنة رياضة المرأة باتحاد اللجان  الاولمبية الوطنية العربية، و الشيخة / نعيمة الأحمد الجابر الصباح - رئيس اللجنة التنظيمية لرياضة العربية بمجلس التعاون لدول الخليج العربي.
كما يكرم المؤتمر أفضل البحوث العلمية المقدمة والمحكمة والمرتبطة برياضة المرأة وسوف تحصد العديد من الجوائز العينية والمادية.
TAG

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *